أجرت لاعبة المنتخب الوطني للسيدات لونا المصري عملية جراحية ناجحة في الركبة اليمنى، الأمر الذي سيبعدها عن الملاعب لمدة تقارب الثلاثة أشهر لحين تعافيها.
وكشف طبيب المنتخب د. جمعة أبو ذياب بأن المصري خضعت لعملية ترميم للغضروف الأنسي في مفصل الركبة اليمنى، والتي أجريت تحت إشراف اخصائي جراحة العظام والمفاصل د. عرفات الديسي. وأكد بأنها بصحة جيدة، مشيرًا أنها بحاجة للراحة ومن ثم العلاج التأهيلي المكثف حيث يتوقع تعافيها وعودتها للتدريبات خلال مدة زمنية تقدر بثلاثة أشهر.
يذكر أن المصري آثرت على عدم اجراء العملية في الفترة الماضية بعد استشارة الجهاز الطبي للمنتخب الوطني للسيدات من أجل المشاركة في التصفيات الآسيوية والتي أقيمت في طاجيكستان خلال نيسان – أبريل الماضي.
وحرصت اللاعبات والجهاز الفني للمنتخب على زيارة اللاعبة والاطمئنان على حالتها الصحية متمنين لها الشفاء العاجل، بانتظار عودتها ضمن صفوف المنتخب في أقرب وقت ممكن.